إدريس الجزائري

إن الاحتفال بالذكرى السنوية الخمسين لإنشاء مجموعة الـ 77 يشكل فرصة للدول الأعضاء فيها لتقييم التقدم المحرز من خلال عملها المشترك لمعالجة المظالم والظلم في النظام العالمي الذي وضعته جهات فاعلة قوية في العالم المتقدم لخدمة مصالحها الذاتية الملموسة.